برنامج باب أمل "للخروج من الفقر "

ملخص عن المشروع:

على مدار السنوات الماضية، تغير منظورنا في التعامل مع قضية الفقر وفهمنا لطبيعة المجتمعات الفقيرة، فمن خلال "مسابقة ساويرس لخلق فرص عمل" لتمكين أبناء الصعيد، بدت الصورة أكثر وضوحًا في أن الفقر ليس "فقر نقدي" فقط بل يكمن أيضًا في افتقار هذه المجتمعات للخدمات التعليمية والصحية والسكنية والتثقيفية والتوعوية فضلًا عن الاستبعاد الاجتماعي وعدم القدرة على الاندماج والمشاركة وصناعة القرار. لذا قمنا بتبني هذا المفهوم، وبدأنا التحضير لتنفيذ برامج تعمل على التصدي للفقر من كافة الأبعاد، فأطلقنا في عام 2018 برنامج "باب أمل" بالتعاون مع مؤسسة "براك BRAC" ومركز عبد اللطيف جميل "J-PAL"، لاستهداف الأسر الأكثر فقرًا من أجل إخراجهم من الفقر المدقع إلى وضع أكثر استقرارًا، من خلال مجموعة من التدخلات التنموية وتزويدهم بالأصول الإنتاجية، وتقديم الدعم المادي للأسر، وتدريبهم على الادخار ومهارات الحياة الأساسية. يستهدف البرنامج 2400 أسرة من الأكثر فقرًا في قرى محافظتي أسيوط، وسوهاج بموازنة إجمالية قدرها 55 مليون جنيه مصري، على مدار ثلاثة أعوام. ويشارك في تنفيذ البرنامج فريق مكون من د. راجي أسعد/ أستاذ السياسات العامة فى جامعة مينسوتا الأمريكية، للإِشراف والمساعدة في تصميم البرنامج، وكذلك فريق عمل J-PAL كجهة بحثية سبق لها إعداد دراسات لقياس الأثر حول هذا البرنامج، كما تقوم مؤسسة BRAC بتقديم الدعم الفني في تصميم المشروع ومتابعة تنفيذه باعتبارها الجهة الخبيرة التي صممت هذا البرنامج.

  • المنظمات غير الحكومية المنفذة

    عطاء بلا حدود بأسيوط - الجمعية المصرية للتنمية الانسانية بسوهاج

  • مدة المشروع

    33 شهر

  • المنطقة الجغرافية

    اسيوط و سوهاج

  • الميزانية الإجمالية

    53,405,080 جنيه مصري